رضيع صيني يعود للحياة قبل إحراق "جثته" بلحظات
انفجر رضيع صيني في البكاء قبل لحظات من إحراق “جثته” بعد إعلان وفاته رسمياً على يد أطباء المستشفى الذي كان يتلقى فيه العلاج.
وقال موقع “لوفيغارو” الفرنسي اليوم، الخميس، نقلاً عن وسائل إعلام صينية، إن رضيعاً يبلغ شهراً واحداً كان على وشك الإحتراق، بعد إعلان وفاته واستخراج شهادة لهذا الغرض، بعد ما فشل الأطباء في علاجه من مرض خطير.
وقالت الصحيفة إن كلّ الإجراءات الضرورية كانت سليمة، وحُوّل الرضيع إلى مؤسسة مختصة في إحراق الجثث، في مقاطعة أنهوي شرق الصين، حسب وكالة الأنباء الرسمية.

لكن الرضيع انفجر بالبكاء والصراخ، فجأة ليعود إلى الحياة لحظات فقط قبل تحويله إلى رمادٍ، ليحوّل فوراً إلى المستشفى الذي كان يعالجه.

وقالت وكالة الأنباء الصينية إن الرّضيع المصاب بمرض وراثي يتمثل في تشوّهات في الجهاز التنفسي، في”وضع مستقرّ وأنه يستجيب للعلاج بشكل أفضل حالياً”.

وقالت الوكالة إن المستشفي أحال الطبيب الذي وقع شهادة الوفاة وطرد الممرضة المكلفة برعايته، وفتحت السلطات المحلية تحقيقاً في الأمر.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالفيديو: صيني يشتري سيارة بـ5 أطنان من العملات النقدية

بالفيديو: صيني يشتري سيارة بـ5 أطنان من العملات النقدية

حاول صيني دفع ثمن سيارة جديدة عبر حمولة تقدر بحوالي 5 أطنان من العملات النقدية. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *