الرئيسية / أخبار / أخبار الإمارات / مواطن يطرح «كنادير» لمــــــشجعي العين والوصل والجزيرة والــــوحدة

مواطن يطرح «كنادير» لمــــــشجعي العين والوصل والجزيرة والــــوحدة

يعتزم المواطن سعيد المرشدي طرح «كنادير» في السوق تحمل تصاميم وألواناً خاصة بالفرق المحلية «الأكثر شعبية في الامارات»، خصوصاً لمشجعي العين والوصل والجزيرة والوحدة ابتداء من نوفمبر المقبل، ثم التوسع ليطرح «كنادير» لمشجعي بقية الفرق.

وقال المرشدي، وهو مؤسس ومالك محال لتصميم وخياطة الألبسة الرجالية لـ«الإمارات اليوم» «سنبدأ من نوفمبر المقبل تصميم وترويج كنادير لمشجعي الفرق الأكثر شعبية مثل العين والوصل والجزيرة والوحدة، وبعد ذلك سنصمم كنادير لبقية الفرق»،

وصمم المرشدي سابقاً اللباس التقليدي الإماراتي (الكنادير) بطرق مبتكرة للشباب والأطفال للاستخدام اليومي، وأضاف إليها لمسات عصرية، ودخل المرشدي عالم تصميم الأزياء في 2009 بعد خضوعه لمجموعة من الدورات التي أهلته لإعداد ودراسة جدوى افتتاح مشروع خاص بتصاميم «الكندورة».

وتعرض المرشدي (31 عاماً) للعديد من الانتقادات بعد طرحه كنادير لمشجعي عملاقي الكرة الإسبانية: ريال مدريد وبرشلونة عبر المنتديات ومواقع التواصل الاجتماعي، لكونها «تتعارض مع وقار الكندورة وبساطتها وشكلها الاعتيادي»، لكنه أكد أن حصوله على تمويل من برنامج «طموح» لدعم مشروعات الشباب المواطن، التابع لبنك الإمارات دبي الوطني «دليل على نجاح دراسة الجدوى التي قمت بها للمشروع».

وأضاف «بدأت بفريقي ريال مدريد وبرشلونة لأن لقاء الكلاسيكو بينهما الأقوى في العالم ويحظى بزخم إعلامي كبير، إضافة إلى أن مشجعي الفريقين يعتبران الأكثر تعصباً، وسنطرح كنادير لمشجعي مانشستر سيتي وغيره من الأندية الأوروبية، إضافة إلى الأندية السعودية مستقبلاً».

وطرح المرشدي كنادير الفرق منذ «نحو ستة إلى سبعة أشهر»، وأكد إن الانتقادات التي واجهها منذ تصميمه كنادير مبتكرة كانت «متوقعة وطبيعية، لكونه مشروعاً يطرح للمرة الأولى، ولأن هناك تحفظاً من الناس، لكن هناك من ينتقد لمجرد النقد فقط».

وعما إذا كان هناك إقبال على كنادير الفرق، أوضح المرشدي أن «فروع المحل موجودة في جميع إمارات الدولة، والآن سأفتح فرعاً في القرية العالمية والحمدلله، فإن لم يكن هناك إقبالاً لقمت بإغلاق المحل».

وفسر المرشدي سبب طرحه هذه الكنادير بقوله «لاحظت أن الشباب حينما يذهبون إلى المباريات يرتدون قمصان فرقهم فوق الكندورة، وهو ما لا يعطي مظهراً جميلاً، وبالتالي ارتأينا تصميم هذه الكنادير من أجل الجماهير في المدرجات، إضافة إلى ذلك فإن هناك تحدياً دائماً بين الشباب في سبيل إظهار فرقهم بصورة مميزة، لهذا صممنا كنادير مبتكرة لهم».

عن ابو محمد

شاهد أيضاً

وجبة افطار الصائم في رمضان - دبي و عجمان

مطعم لتجهيز وجبات افطار صائم في رمضان ب10 دراهم

          مطعم لتجهيز وجبات افطار صائم في رمضان ب10 دراهم مكونات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *