الرئيسية / أخبار / أخبار الإمارات / محمد بن راشد يوجه بزيادة عدد المستفيدين من “كسوة مليون طفل”

محمد بن راشد يوجه بزيادة عدد المستفيدين من “كسوة مليون طفل”

محمد بن راشد يوجه بزيادة عدد المستفيدين من "كسوة مليون طفل"وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بزيادة عدد المستفيدين من حملة محمد بن راشد آل مكتوم لكسوة مليون طفل محروم حول العالم وذلك بعد تخطيها حاجز المليون طفل مستفيد مع مرور 10 أيام فقط على إطلاق الحملة التي من المقرر أن تستمر حتى 19 من رمضان والذي يصادف “يوم العمل الإنساني الإماراتي”.
ويأتي هذا التوجيه في ضوء حرص سموه على وصول الكسوة لأكبر عدد ممكن من الأطفال المحرومين وفي أكبر عدد ممكن من الدول حول العالم وفي ضوء التفاعل الكبير الذي حظيت به المبادرة منذ إطلاقها من مختلف أطياف المجتمع ومؤسساته.
وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: ” فخور بكل التفاعل الذي حظيت به الحملة من جميع الأفراد والمؤسسات في الدولة وهو ما ليس بغريب على أبناء زايد والمقيمين على أرض الدولة والذين يحرصون على فعل الخير أينما كان ومهما كان عدد مستحقيه فالعطاء في الإمارات لا يعرف حدودا ولا يتوقف عند رقم معين ويد الخير في إمارات الخير ممتدة لتصل لكل محروم حول العالم”.
وأضاف سموه: “سعدت بتخطي الحملة حاجز المليون طفل في فترة قياسية وعليه قمت بالتوجيه بزيادة عدد المستفيدين من الحملة لتحقيق أقصى استفادة تعود على الأطفال المحرومين حول العالم والمساهمة في نفس الوقت في تحقيق التكافل والتراحم بين أبناء شعب الإمارات في هذا الشهر الفضيل فأبناء زايد هم أهل الكرم والجود وهم أهل للمليون وأكثر”.
وأضاف سموه: “كنت حريصاً على أن أتابع عن قرب مستجدات الحملة وزياراتها المختلفة للأطفال المحرومين في مختلف الدول حول العالم وأسعدتني الابتسامة التي ارتسمت على وجوه آلاف الأطفال وأنا حريص على أن نكمل معاً المشوار الذي بدأناه لكسوة مليون طفل محروم حول العالم حيث نريد رمضان هذا العام أن يكون مليئاً بالخير على جميع الأطفال المحرومين في العالم”.
وأشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بجهود العاملين في هيئة الهلال الأحمر الإماراتية وتفانيها في إيصال المساعدات لمستحقيها من الأطفال حيثما كانوا ومهما كانت ظروفهم ..مثمناً العمل الذي قام به كل فرد في الهيئة لإنجاح الحملة.
وقامت الحملة حتى الآن وبنجاح بالبدء بتوزيع الكسوة على آلاف الأطفال المحرومين في العديد من الدول حول العالم مثل البوسنة واليمن ولبنان وجمهورية تنزانيا المتحدة وزنجبار بالإضافة إلى الأطفال السوريين المتواجدين في الأردن ولبنان.
وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قد أطلق الحملة مع بداية شهر رمضان المبارك بهدف جمع تبرعات لكسوة مليون طفل محروم حول العالم حيث يحرص سموه في رمضان من كل عام على إطلاق عدد من المبادرات الإنسانية والمجتمعية والتي تتوافق مع قيم شهر رمضان الفضيل والعادات الأصيلة التي تحث على البذل والعطاء حيث أطلق سموه عدداً من المبادرات النوعية في هذا الشهر مثل مبادرة “نور دبي” و”دبي العطاء” و”قرية العائلة” وغيرها من المبادرات.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

سبب تسمية العملية العسكرية السعودية في اليمن بـ عاصفة الحزم

سبب تسمية العملية العسكرية السعودية بـ عاصفة الحزم

أوضح تقرير مصوّر بثته قناة “العربية”، أصل تسمية العملية العسكرية “عاصفة الحزم”، التي تقودها المملكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *