الرئيسية / أخبار / أخبار دبي / دبي الوجهة السياحية الأولى في رمضان

دبي الوجهة السياحية الأولى في رمضان

دبي الوجهة السياحية الأولى في رمضانتتوقع دبي أن تكسر حاجز الـ12 مليون سائح في نهاية هذا العام، بزيادة تقارب المليوني  زائر عن العام الماضي، فهي المدينة التي لا يتوقف موسمها السياحي على طول السنة.

السيد غسان عريضي، المدير التنفيذي لشركة ألفا تورز للسياحة والسفر، تحدث في مقابلة له مع “البيان” عن سياحة دبي في موسم الصيف الحالي، خصوصا في ظل قدوم شهر رمضان في قلب الصيف، وعن أهم وجهات الجذب السياحي في المدينة وعن الإقبال المترقب للسياح، وجرى معه الحديث التالي:

ما هي نسبة نمو السياحة الداخلية (من دبي والإمارات إلى دبي) منذ بداية ٢٠١٣؟

لا شك أن السياحة الداخلية في نمو متزايد خصوصا وأن الكثير من أهالي دبي فضلوا البقاء في البلاد لاستكشافها والسياحة فيها، لاسيما في  ظل انعدام خيارات إقليمية حاليا.

هل أصبح صيف دبي موسما سياحيا ينافس شتاء دبي؟

قبل ١٥ عاما، كنا نقول أن هنالك فترة “موسم” و”غير موسم” للسياحة في دبي. أما الآن أضحت دبي موسماً سياحياً دائما. فمن لا يستطيع القدوم للمدينة شتاء نظرا لأسعار الغرف أو الحجوزات الكبيرة أصبح يحاول زيارتها في الصيف، فتجد الكثير من الفنادق في موسم الصيف محجوزة بالكامل.
في هذه الحرارة الصيفية، ما هي أكثر الوجهات التي تجذب السياح؟

على الرغم من أن أوروبا حاليا تجذب السياحة صيفا، استطاعت دبي أن تخلق منتجا سياحيا يناسب منطقة الخليج والعالم كافة من خلال المراكز التجارية والفعاليات الصيفية الدائمة لخلق جو جميل يجعل السياح ينسون الحرارة، ويختارون دبي كوجهة سياحية أساسية صيفا.

ما هي أكثر الأماكن التي يحب السياح قصدها في المدينة؟

بالنسبة لدبي، دائما الداون تاون أو منطقة برج خليفة يقصدها السياح أكثر من أي مكان آخر. تعتبر رحلات السفاري أيضا من عناصر الجذب الأساسية للسياح الذين يقدمون من الخارج. بالإضافة لرحلات الهليكوبتر التي بدأت تصبح رائجة بشكل متزايد حاليا بين السياح الذين يرغبون برؤية دبي من الأعلى. وطبعا، سياحة التسوق والفعاليات هي من عناصر الجذب. والحمد لله، دبي تتمتع بعناصر جذب متنوعة مثل الفنادق الفريدة من نوعها و المراكز التجارية الكبيرة، والفعاليات، والرحلات السياحية لتوفر تشكيلة كاملة للسائح.

ما هو تأثير الاضطرابات في دول الجوار، وخصوصا تركيا، على السياحة في دبي؟

انخفضت السياحة في تركيا بشكل مباشر بنسبة ٢٥٪ في الأسبوع الثاني بسبب الاضطرابات التي شهدتها البلاد. وبالأخص انخفضت الحجوزات من منطقة الخليج إلى تركيا بنسبة تجاوزت الـ٥٠٪، التي كانت كبيرة العدد نظرا لأن تركيا كانت مقصدا مهما لدول الخليج لتشابه العادات، والدين، والأكل وغيرها من النقاط المشتركة بين الأتراك والعرب. لكن للأسف انخفضت الحجوزات، الأمر الذي استفادت منه دبي سياحيا، علما أن دبي ليست بحاجة لأزمات الآخرين كي تنمو السياحة فيها. إذ أن نمو السياحة في دبي هو تقريبا الأعلى على مستوى العالم، فإذا ارتفعت نسبة السياحة في دولة ١٪ أو ٢٪ في العام يعتبر إنجازا. أما دبي لا يقل النمو فيها سنويا عن ٧٪ و ٨٪. وهذا العام يسجل زيادة في نسبة السياحة بنسبة ١٠٪ إلى ١٥٪ بعدد سياح يصل إلى ١٢ مليونا، مقارنة بعشرة مليون سائح العام الماضي.

أنتم كشركة سياحية، كيف تسوقون لدبي كوجهة في الخارج؟

نحن نقوم بالاشتراك دائما مع دائرة السياحة والتسويق التجاري في عملية الترويج السياحي لإمارة دبي، فنشترك بحدود الـ٣٥ معرضا سياحيا في الخارج، بالإضافة للرحلات التسويقية التي نقوم بها للتعريف عن مدينة دبي، والكثير من ورش العمل التي نقوم بها في الخارج.
ما هي أكثر الجنسيات توافدا إلى دبي هذا العام؟

يبقى السوق الخليجي الرقم واحد في السياحية في دبي، خصوصا السعوديون. هناك أيضا الروس  والأوروبيون والصينيون والهنود، حيث يختلف ترتيب الأول والثاني والثالث بين هذه الجنسيات في مختلف أوقات السنة.

حدثنا عن حال السياحة في دبي في شهر رمضان، نظرا لأنه قادم في قلب موسم الصيف هذا العام.

تخف السياحة في شهر رمضان بشكل عام نظرا لبعض الضوابط التي يحتمها الشهر الكريم على الناس وأساليب حياتهم. هذا الأمر يؤثر بشكل خاص على توافد السياح الأجانب حيث يشعرون بأنهم لن يكونوا في حرية تامة أثناء بقائهم احتراما للمسلمين في دبي ولعاداتهم، فتخف السياحة في دبي بنسبة ١٥٪ عادة خلال الشهر.

وما هي أكثر النشاطات أو الوجهات جذبا للسياح في دبي أثناء رمضان؟

الكثير من السياح يأتون لدبي في شهر رمضان ويتمتعون بوجبات الفطور والسحور وتقاليد شهر رمضان وبنمط الحياة في هذا الشهر، مثل السهرات المسائية والسحور والخيم الرمضانية، ومن المفروض أن نروج لنمط الحياة في شهر رمضان سياحيا كي نروج للسياحة في هذا الشهر.
أما بالنسبة للسياح ممن يصومون، فأغلب المسلمين لا يسافرون في شهر رمضان، فهو شهر للعائلة والترابط الديني والأسري، فلا نجد مثلا سياحة خليجية في دبي أثناء رمضان. لكن فور انتهاء رمضان وقدوم العيد، يتوافد السياح الخليجيون والعرب إلى المدينة من جديد.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

بالصور ملعب تنس تحت الماء في دبي

  قام المهندس المعماريّ البولنديّ “ كرزيستوف كوتالا ” بتصميم ملعب للتنس تحت الماء قبالة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *