الرئيسية / أخبار / أخبار الإمارات / ثاني سطو مسلح على أسرة إماراتية في لندن

ثاني سطو مسلح على أسرة إماراتية في لندن

ثاني سطو مسلح على أسرة إماراتية في لندن

في حادثة هي الثانية من نوعها تعرض مواطن إماراتي في الساعة الواحدة والنصف بعد منتصف الليلة الماضية لحادث سطو مسلح وهو في شقته مع زوجته في أحد أحياء لندن بعد ان داهمته عصابة مكونة من سبعة أشخاص من الملثمين خلعوا عليه باب الشقة وكانوا يحملون مطارق وسكاكين ومسدسات وقاموا بتهديده و زوجته من أجل الاستيلاء على ما لديهم من أموال و مجوهرات.

صرح بذلك سعادة عبدالرحمن غانم المطيوعي سفير الدولة لدى المملكة المتحدة الذي أوضح ان العصابة سرقت النقود التي عثرت عليها في الشقة بالاضافة الى بعض المجوهرات وبطاقات الاعتماد ..مشيرا الى ان المواطن وبعد ان تمكن من كشف قناع أحد المهاجمين أمر المجرم زميله بإطلاق النار عليه لأنه تعرف عليه لكن الله سلم حيث لاذ المهاجمون بالفرار بعد ان سمعوا صوت إنذار سيارة بالقرب من البناية مما أدى الى ارتباكهم وخوفهم من ان تكون عناصر الشرطة قادمة.

وأضاف ان الجيران أبلغوا الشرطة التي باشرت التحقيق وعثرت على بعض المسروقات ، وأوضح سعادة السفير انه وفور اتصال المواطن بالسفاره صباح اليوم ” توجهت للاطمئنان عليهم والتأكيد لهم بان السفارة لديها تعليمات من سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية بمتابعة القضية” ..مؤكدا ان حالة الأسرة طيبة وتم نقل الأسرة الى إحدى الشقق التابعة لمكتب دبي في لندن ولازالت الشرطة تحقق في الحادث .

وقال عاصم بشير ضابط الإعلام والاتصالات في شرطة نيوسكوتلانديارد للبيان أن عملية سطو عنيف حدثت في منطقة بادنغتون وتم الاستلاء على ممتلكات عائلة إماراتية وكان المجرمون قد هددو أفراد العائلة قبل السطو على ممتلكاتهم.، وأكد أن أفراد العائلة بخير ولم يتعرضوا للأذى كما لم يستوجب نقلهم إلى المستشفى. وأضاف الضابط بأنه لم يتم لحد الآن اعتقال أي مشتبه به. وذكر أن الشرطة تلقت اتصالا على الساعة 1.10 بدخول عدد من المشتبه بهم لإحدى الشقق في بادنغتون وهي تبعد 5 دقائق فقط بالباص و15 دقيقة مشيا عن فندق كمبرلاند حيث تعرضت ثلاث مواطنات لهجوم بالمطرقة.

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

سبب تسمية العملية العسكرية السعودية في اليمن بـ عاصفة الحزم

سبب تسمية العملية العسكرية السعودية بـ عاصفة الحزم

أوضح تقرير مصوّر بثته قناة “العربية”، أصل تسمية العملية العسكرية “عاصفة الحزم”، التي تقودها المملكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *