الرئيسية / أخبار / أخبار الإمارات / بان كي مون أشاد بالسياسة الحكيمة والمتوازنة للإمارات

بان كي مون أشاد بالسياسة الحكيمة والمتوازنة للإمارات

بان كي مون أشاد بالسياسة الحكيمة والمتوازنة للإمارات

 

ثمن الأمين العام للأمم المتحدة “بان كي مون” مواقف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وجهوده الطيبة تجاه تعزيز جهود السلام والتنمية العالمية.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده الأمين العام مع أحمد عبدالرحمن الجرمن المندوب الدائم لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة في مكتبه بمقر الأمم المتحدة بنيويورك بمناسبة انتهاء ولايته كمندوب دائم للدولة لدى الأمم المتحدة منذ عام 2007. وحمل الأمين العام للأمم المتحدة أحمد عبدالرحمن الجرمن تحياته الحارة لصاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، متمنياً للإمارات وشعبها مزيداً من التقدم والازدهار.

وأعرب الأمين العام عن سعادته بلقاء السفير الجرمن، مثمناً الجهود والمساهمات الدبلوماسية القيمة التي بذلها خلال فترة تمثيله للدولة في أعمال الأمم المتحدة والتي تركت بصماتها وعكست الدور المتنامي للإمارات في الجهود الدولية المتعددة الأطراف في المجالات السياسية والاقتصادية والإنسانية، ولا سيما في مجالات مشاركاتها السخية ببرامج وصناديق منظومة الأمم المتحدة المعنية منها بالمسائل الإنسانية وتعزيز حقوق الإنسان والمساعدات المقدمة للدول النامية والمنكوبة.

وأشاد بان كي مون بالسياسات الداخلية والخارجية الحكيمة والمتوازنة التي تنتهجها الإمارات مما ساهم بارتقائها إلى مصاف الدول المتقدمة بإنجازاتها وإسهاماتها الإقليمية والدولية على جميع الصعد.

وتناول اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون المشترك في إطار تنامي وتطور أواصر العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات والأمم والمتحدة. كما تم تبادل الآراء حول عدد من القضايا والمسائل السياسية التي تهم الجانبين وفي مقدمتها المتصلة بتطورات عملية السلام الفلسطينية – الإسرائيلية وتداعيات الأزمة السورية بما في ذلك الموقف من الترسانة الكيميائية السورية.

وتمنى الأمين العام للسفير أحمد الجرمن كل النجاح والتوفيق في مهامه الجديدة.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

سبب تسمية العملية العسكرية السعودية في اليمن بـ عاصفة الحزم

سبب تسمية العملية العسكرية السعودية بـ عاصفة الحزم

أوضح تقرير مصوّر بثته قناة “العربية”، أصل تسمية العملية العسكرية “عاصفة الحزم”، التي تقودها المملكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *