الرئيسية / جرائم وحوادث / المحكمة المركزية تضاعف التعويضات لامرأة طلقها زوجها بشكل تعسفي

المحكمة المركزية تضاعف التعويضات لامرأة طلقها زوجها بشكل تعسفي

استجابت المحكمة المركزية في الناصرة للاستئناف الذي تقدمت به زوجة مطلقة، وضاعفت مبلغ التعويضات الذي اقرته محكمة شؤون العائلة عدة مرات، حيث كانت محكمة شؤون العائلة قد اقرت مبلغ تعويضات بقيمة 11 الف شيكل للزوجة، التي طردت من بيتها على يد زوجها الذي لم يسمح لها بجمع حاجياتها وأغراضها، وتسبب لها بالمهانة والإذلال، ومن ثم طلقها رغما عنها، بالاضافة الى المهر المتأخر بقيمة 30 الف شيكل.

هذا وقد قبلت المحكمة المركزية الاستئناف الذي تقدمت به الزوجة وضاعفت مبلغ التعويضات الى 70 الف شيكل، تضاف الى المهر المؤخر المذكور. وجاء في قرار القاضي ان الزوجة عانت من تصرفات الزوج ومن طردها من البيت وشعرت بالمذلة من قبل الزوج الذي سبب لها حالة اكتئاب وأدخلها في نفسية سيئة للغاية، خاصة انه في المجتمع المسلم لا أمل للمطلقة بالزواج مرة أخرى، على حد تعبير القاضي يتسحاك كوهين.

وجاء في حيثيات القرار ايضا ان الطلاق من جانب واحد وبشكل تعسفي انما يمس بحق المرأة في المساواة مع الرجل، ويمس باحترامها ويظهرها وكأنها أداة بيد الزوج، وقال ان التعويضات التي اقرتها محكمة شؤون العائلة بمبلغ 11 الف شيكل، لا تتفق مع الأسلوب الذي تم فيه طلاق الزوجة، وضاعف المبلغ الى 70 ألف شيكل.ويذكر انه ولدت للزوجين طفلة جديدة بعد طلاقهما وهي في رعاية الأم، وقد دام زواجهما 4 سنوات، حتى أرسل الزوج جواب الطلاق الى والد الزوجة الذي هو ولي أمرها بعد طلاقها.

عن ابو محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *