الرئيسية / تكنولوجيا / ابتلع بالونا صغيرا واخسر وزنك الزايد بسرعة

ابتلع بالونا صغيرا واخسر وزنك الزايد بسرعة

ابتلع بالونا صغيرا واخسر وزنك الزايد بسرعة
هل يمكنك أن تتصور عالما كل ما عليك القيام به فيه لخسارة الوزن هو أن تبتلع كرة صغيرة لتفقد عدة كيلوجرامات دون حمية أو أي تمارين رياضية؟
صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، قالت إن ذلك ما تعد به آخر صيحات علاج السمنة، وقد تم تجريبه الأسبوع الماضي في بريطانيا.

العلاج مصمم للأشخاص الذين يزيد وزنهم قليلا عن 6 كيلوجرامات. ويتمثل العلاج في حبة مفرغة من الهواء يبتلعها الشخص ثم تنفخ في معدته من خلال أنبوب يتم بعد ذلك سحبه عبر الحنجرة ودون الحاجة لتدخل جراحي.

ماندي رافين (46 عاما)، من بين الأشخاص الشجعان الذين قبلوا أن يكونوا حقل تجارب لاختبار هذا العلاج الجديد.
وقد كان مؤشر كتلة الجسم عند ماندي يصل إلى 30 وكانت مستاءة من وزنها ما جعلها تعتذر أكثر من مرة عن التفاعل مع أصدقائها.

وقد جربت ماندي، في السابق، الحمية لكنها كانت في كل مرة تستعيد الوزن بعد التوقف عن الحمية. ولم يكن وزنها كبيرا لتتأهل للعلمية الجراحية للتخلص من السمنة لأن هذا الإجراء لا يمنح إلا لمن زاد مؤشر كتلة جسمه على 40.
في نوفمبر الماضي، ابتلعت ماندي، وهي من مدينة سومرست البريطانية، الكبسولة الصغيرة التي تحتوي البالونة المعوية المفرغة من الهواء تحت إشراف طبي.
بعد 20 دقيقة، غادرت أم الثلاثة أولاد المستشفى لتعود إلى منزلها.
وقد صممت الكرة لتبقى داخل المعدة لمدة 12 أسبوعا. ويمكنها البقاء دون الحاجة إلى فحص طيلة هذه المدة. بعد ذلك، يجب إزالتها واستبدالها بغيرها بواسطة المنظار ودون الحاجة إلى عملية جراحية.
واليوم، خسرت ماندي 8 كيلوجرامات وتراجع مؤشر كتلة جسمها إلى 26.7. وقالت ماندي “هدفي هو أن أخسر 10 كيلوجرامات. لذا، آمل أن أخسر كيلوجرامين آخرين في الأسابيع الثلاثة المتبقية على نزع البالون”.

وأعربت ماندي عن فرحتها بخسارتها للوزن وكيف غيرت هذه الطريقة نمط حياتها.

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

وفاة رجل بعد أن ابتلع فأرا

وفاة رجل بعد أن ابتلع فأرا

بعد أن سمع صراخ امرأة مفزوعة، قام رجل بالتدخل لإنقاذها من فأر لكن القصة لم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *