الرئيسية / أخبار / أوباما رئيسا للولايات المتحدة لفترة ثانية

أوباما رئيسا للولايات المتحدة لفترة ثانية

 

احتفظ الرئيس الأميركي، باراك أوباما، بمنصبه رئيسا للولايات المتحدة الأميركية لولاية جديدة، وذلك بعد تغلبه على منافسه الجمهوري، مت رومني، في الانتخابات الرئاسية التي جرت في الولايات المتحدة الثلاثاء.

وحسب النتائج النهائية، فإن أوباما تقدم على رومني بـ 303 أصوات في المجمع الانتخابي مقابل 206 لرومني.

وقال أوباما في خطاب الفوز الذي ألقاه في مقر حملته في شيكاغو متوجها إلى أنصاره صباح الأربعاء أن “الأفضل قادم” للولايات المتحدة بعد فوزه بولاية ثانية في الانتخابات التي جرت الثلاثاء.

وتعهد أوباما بالعمل مع القادة الديمقراطيين والجمهوريين لخفض عجز الميزانية الاتحادية واصلاح قانون الضرائب وقانون الهجرة وخفض اعتماد البلاد على النفط الأجنبي.

وقال إنه سيجري محادثات مع رومني بخصوص “أوجه التعاون حتى تمضي هذه البلاد قدما.”

وشكر اوباما فريق حملته الانتخابية ونائبه جو بايدن الذي وصفه بأفضل نائب رئيس في تاريخ الولايات المتحدة.

كما شكر عائلته وقال متوجها لزوجته ميشيل:” لم أحبك أكثر من هذا اليوم” ، مرجعا الفضل في نجاحه إلى مساندتها له.

وتوجه لابنتيه بالقول:” ساشا ومليا.. انتما تنضجان لتصبحان امرأتين رائعتين مثل أمكما ميشيل.. ودعوني اقول إن كلبا واحدا يكفي”، في إشارة على ما يبدو لطلبهما تبني كلب آخر.

وكان أوباما قد تقدم على حسابه في تويتر بالشكر لكل من صوت له، وقال في تغريدة ثانية “نحن جميعا معا، هكذا خضنا الحملة وهذا ما نحن عليه. شكرا. ب.أ”، الحرفين الأوليين من اسمه لتأكيد صدورها عنه شخصيا.

وجدد الناخبون الأميركيون ثقتهم بأوباما الذي كان أول رئيس أسود يصل إلى البيت الأبيض عام 2008، وتمكن خلال ولايته الأولى عبر سياسات إنقاذية ونقدية من إنقاذ الاقتصاد الأميركي من الانهيار، حسب مؤيديه.

وكان أوباما (51 عاما) قدم نفسه خلال الحملة مدافعا عن أبناء الطبقة الوسطى التي لا تزال تعاني تبعات الأزمة المالية التي ضربت الولايات المتحدة عام 2008.

في حين ركز رومني (65 عاما) الحاكم السابق لماساتشوستس حملته الانتخابية على انتقاد حصيلة عهد منافسه الديمقراطي في المجال الاقتصادي.

وكان ملايين الناخبين الأميركيين أدلوا بأصواتهم، في انتخابات توجت حملة مضنية بين الرئيس الديموقراطي ومنافسه الجمهوري الذي قرر تمديد حملته حتى آخر لحظة.

وكشفت نتائج التصويت فوز أوباما بأصوات ولايات أوهايو وفيرمونت ومين وماساتشوستس وكونيتيكت وميريلاند وإلينوي ونيويورك وميشيغان ومينيسوتا ونيوهامشير وولاية واشنطن وكاليفورنيا وجزر هاواي.

في المقابل، فاز منافسه الجمهوري بولايات كنتاكي وفرجينيا الغربية وإنديانا وكارولينا الجنوبية وأوكلاهوما وجورجيا وتينيسي وألاباما وداكوتا الشمالية وداكوتا الجنوبية ووايومونغ ونبراسكا وكنساس وأوكلاهوما وتكساس ولويزيانا وكارولاينا الجنوبية ويوتاه وأريزونا ونبراسكا وأيداهو.

 

سكاي نيوز عربية

عن بو زايد

شاهد أيضاً

البطاطا ستختفي من حياتنا والموز بديلاً إجبارياً

أصدرت لجنة للأمم المتحدة بشأن الأمن الغذائي العالمي تقريراً ينذر بخطر جديد بشأن تأثير الاحتباس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *